جـوهـرة الـونشريس

جوهرة الونشريس،،حيث يلتقي الحلم بالواقع،،
هنـا ستكـون سمـائي..سأتوسد الغيم..و أتلذذ بارتعاشاتي تحت المطــر..و أراقب العـالم بصخبه و سكونه و حزنه و سعـادته..
هنـا سأسكب مشاعري بجنون..هذيانا..و صورا..و حتى نغمــات..
جـوهـرة الـونشريس

حـيث يلتـقي الـحلم بالـواقع


المغرب...قبضة الملكية تخنق المعارضة.

شاطر
avatar
In The Zone
Admin
Admin


عدد المساهمات : 4731
تاريخ التسجيل : 21/11/2010
الموقع : الأردن

هام المغرب...قبضة الملكية تخنق المعارضة.

مُساهمة من طرف In The Zone في الأحد ديسمبر 16, 2012 6:32 pm

المغرب...قبضة الملكية تخنق المعارضة.
........
بعد عام على فوز الاسلاميين بالانتخابات المغربية في سياق الربيع العربي،ما زالت التحديات المطروحة امام حكومة الإسلاميين في المغرب كبيرة على الأصعدة كافة.
اذ يهدد الوضع الاقتصادي و تنامي السخط الاجتماعي،شعبية العدالة و التنمية الذي يقود التحالف الحكومي،و في بلد يحكمه نظام ملكي مطلق،لابد من ان يكون الملك أقوى الشخصيات في البلاد،و بالتالي تصبح الحكومة تحت طوع الحاكم الأوحد،و على الرغم من أن حكومة العدالة و التنمية لا تلاقي هوى لدى ليبراليي المغرب،من المستبعد أن يحول هذا الحزب الإسلامي مملكة المغرب التي يعود تاريخها لقرون مضت إلى دولة أصولية،و من جهة أخرى يرى المحللون انه على الرغم مما شهدت المغرب احتجاجات شعبية طالبت بتعديل الدستور و حل أزمات حقوقية عالقة و إشكاليات اقتصادية متجذرة،لا يمكن ان تشهد المغرب ثورة،كون سلطة ملكية تملك قبضة حديدية تضمن ديمومتها.

.........
المؤسسة الملكية.
فقد قالت جماعة المعارضة الرئيسية في المغرب إن الإصلاحات التي ثبطت همة احتجاجات الربيع العربي في المغرب العام الماضي تبين انها جوفاء و ان السلطة الحققية لا تزال في ايدي الملك محمد السادس و مستشاريه.
و عين العاهل المغربي إسلاميا في منصب رئيس الوزراء العام الماضي بعد انتخابات مبكرة و أجرى اصلاحات دستورية قلصت في ظاهرها سيطرة الملك على الجيش و الشؤون الأمنية و الدينية.
و قال فتح الله أرسلان العضو البارز في جماعة العدل و الإحسان التي تعارض حكم العائلة العلوية في المغرب إن الجولة التي قام بها العاهل المغربي لدول الخليج العربية في الآونة الاخيرة كشفت اين تكمن السلطة الحقيقية.
و قال أرسلان "الآن بدأوا يعتقدون ان الإجراءات التي اتخذت في المغرب هي شكلية و هي نفس الطريقة التي كان يعمل بها النظام كلما تعرض لضغط.و الأصل هو استمرار تحكم النظام في القرارات و الحكم و عدم السماح لأي أحد بالتدخل".
و زار العاهل المغربي الخليج على رأس وفد كبير في اكتوبر تشرين الأول سعيا للحصول على مساعدات مالية بعد تراجع السياحة و التحويلات المالية للمغاربة المقيمين في الخارج،و بدون المساعدات الخارجية ستضطر الحكومة إلى وقف الدعم الحكومي الذي يساعد المواطنين على شراء السلع الضرورية الأمر الذي يزيد من مخاطر اندلاع موجة جديدة من الاحتجاجات.
و يبدو ان الملك و مستشاريه يهيمنون على مجريات الامور مما يؤكد وجهة نظر الكثيرين بأن الحكومة التي يقودها عبد الآله بنكيران و حزبه الإسلامي العدالة و التنمية تراجعت إلى الدور الثانوي الذي شغلته حكومات سابقة.
و قال أرسلان -و هو عضو بمجلس الارشاد بجماعة العدل و الاحسان- "المؤسسة الملكية هي المتحكمة و لعل جولة الخليج كانت واضحة.مستشارو الملك كانوا في الصف الأول و الوزراء في الصفوف الثانية".
و يرغب حكام الخليج في دعم العاهل المغربي بعد ان اسقطت ثورات الربيع العربي زعماء اربع جمهوريات عربية هي تونس و مصر و ليبيا و اليمن في العامين الماضيين.بحسب رويترز.
و قال أرسلان "دول الخليج هي ملكيات.الأنظمة مثل الدومينو اذا سقط واحد وقع الآخر و هناك تماسك في هذه الأنظمة حتى لا يقع اي نظام فإذا الدعم الخليجي للمغرب هو دعم لهذه الأنظمة نفسها".
و يتقبل حزب العدالة و التنمية النظام الملكي لكن جماعة العدل و الإحسان و زعيمها المسن عبد السلام ياسين يرفضان الاعتراف بوصف الملك بلقب "أمير المؤمنين".
أما حزب العدالة و التنمية فهو قريب من الناحية الفكرية من جماعات اسلامية عربية مثل الإخوان المسلمين.
و صعدت هذه الجماعات إلى سدة الحكم في مصر و تونس بعد انتفاضتين شعبيتين في حين ظل حزب العدالة و التنمية في تحالف مضطرب مع القصر الذي وجد انه من المناسب السماح له بالانضمام إلى الحكومة. و تلاشت بشكل كبير حركة الربيع العربي المغربية المعروفة باسم "20 فبراير" بعد انسحاب جماعة العدل و الإحسان منها بسبب خلافات مع العلمانيين.
و يحتل المغرب المركز 130 من بين 187 دولة على مؤشر الأمم المتحدة للتنمية البشرية و تبلغ نسبة الأمية بين البالغين 56 في المئة من عدد سكانه البالغ 33 مليون نسمة و تعاني مدنه من العشوائيات.
و قال أرسلان "بنكيران و حزبه (العدالة و التنمية) حسبوا حسابات ربما قناعاتهم الأهداف التي خططوا لها هي اهداف بسيطة هم يقتنعون بشيء ما يسمونه بالتدرج و نحن نقتنع انه حتى بهذا المنطق كان يجب ان يسود هذا قبل الربيع العربي.الآن يجب ان تكون تغييرات حقيقية هذا ما يجب ان يقع في المغرب".
و أضاف ان الفقر و العملية الديمقراطية في اماكن اخرى بشمال افريقيا ستظل تضغط على الملك، و تابع "المغرب عمل دائما على التظاهر بأنه بلد متحرر منفتح لكن الآن هذه الدول تجاوزت المغرب بكثير و هذا شيء محرج للمغرب."
........
تحديات الاسلاميين.
في سياق متصل تمكن حزب العدالة و التنمية الاسلامي الذي ظل متخندقا لسنوات في صفوف المعارضة، فوزا تاريخيا في الانتخابات التشريعية التي جرت في 25 تشرين الثاني/نوفمبر 2011،بعد التصويت على دستور جديد مطلع تموز/يوليو من السنة نفسها،من التأقلم مع رياح الربيع العربي،و مكن هذا الدستور الذي اقترحه الملك للاستفتاء و حصل على أكثر من 98% من الأصوات حسب النتائج الرسمية،عبد الإله ابن كيران،عند تعيينه في كانون الثاني/يناير الماضي رئيسا للحكومة المغربية،من سلطات أكبر ممن سبقوه،و سنة واحدة بعد انتصاره في الانتخابات و قيادته للحكومة، يواجه حزب العدالة و التنمية مع حلفائه الثلاثة اليوم (حزب الاستقلال المحافظ،و الحركة الشعبية اليميني،و التقدم و الاشتراكية الشيوعي)،ظروفا اقتصادية صعبة،فبعد تحقيق المغرب طيلة سنوات لنسبة نمو مريحة تراوحت ما بين 4 و5 بالمئة،سيحقق خلال سنة 2012 سوى نسبة نمو لن تزيد على 3 بالمئة حسب الارقام الرسمية.
و سيؤثر هذا التباطؤ في النمو على الحسابات العامة للدولة،في وقت تجاوز فيه العجز 6 بالمئة العام الماضي،و يعود سبب هذا التباطؤ في النمو في جزء كبير منه الى أزمة منطقة اليورو التي يرتبط بها اقتصاد المغرب تقليديا منذ عقود،إضافة سنة فلاحية أثر عليها الجفاف خلال 2011.
..........
التحديات كبيرة جدا.
و يؤكد ادريس بنعلي الخبير الاقتصادي المغربي ان "التحديات كبيرة جدا"،و الحكومة لم تسلم من الانتقادات نظرا لافتقارها،حسب منتقديه،للاجابات الكافية عن أزمة المغرب الحالية.
و كانت أكثر الانتقادات حدة تلك الصادرة عن رئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب الممثل لرجال الأعمال،بخصوص مشروع قانون موازنة 2013،الذي يعرف نقاش ساخنا اليوم في البرلمان،و بالنسبة للخبير الاقتصادي نجيب اقصبي فان "البرنامج الانتخابي للعدالة و التنمية وعد بإصلاحات"،لكن "الأمور توقفت عند إعلان النوايا" دون تحقيقها.
من جهته يشير بنعلي الى "غياب المشروع" و "القيادة ذات الرؤية"،أما فيما يخص الحكومة،فيعتبر مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة ان "القرارات المتخذة على المستوى الاقتصادي واضحة".
و هدف الحكومة كما يؤكد الخلفي،هو خفض نسبة العجز الى 5 بالمئة مع نهاية 2012.
أما على المستوى الاجتماعي فالانجازات كما يشرح الناطق الرسمي باسم الحكومة "عديدة،و ميزتها ان لها أثرا مباشرا على حياة المغاربة".
و من بين أهم ورش الإصلاح التي تراهن الحكومة المغربية على انجازها "صندوق المقاصة" المخصص لدعم الفارق في اسعار المواد الاستهلاكية الأساسية،في المقدمة،و إضافة الى ذلك يأتي شعار محاربة الفساد الذي كان بمثابة حصان طروادة بالنسبة لحزب ابن كيران ليفوز بالانتخابات بينما تحذر تقارير عدة مؤسسات من تفشي الظاهرة أكثر،لكن الأمر بالنسبة لرئيس الحكومة يتطلب "وقتا أكبر".
و بخصوص الانتقادات اللاذعة "غير المسبوقة" التي تواجها الحكومة،يعتبر بودوان دوبري مدير مركز جاك بيرك للدراسات،ان الأمر مرتبط ب "طبيعة تشكيلة و مهام الحكومة الحالية"،التي صارت تمتلك سلطات و هوامش تحرك أكثر،ما يفسر بالنسبة لبودوان "الدرجة العالية" في الانتقادات.
و بالنسبة لمحمد مدني،المحلل السياسي المغربي فإن "هناك الكثير من الانتظارات التي لم تتم تلبيتها" اذ ان أنصار حزب العدالة و التنمية أنفسهم بدأوا في توجيه الانتقادات للحكومة و الحزب،و رغم ذلك،كما يقول مدني،ما زال حزب العدالة و التنمية "يحتفظ نسبيا بشعبيته".
أما في الشارع فمظاهرات الخريجين العاطلين عن العمل شبه يومية يتم تفريقها بالقوة،في بلد تصل فيه نسبة بطالة الشباب الى 30 بالمئة،وفق أرقام البنك الدولي الذي حذر من قبل من استمرار هذا الوضع. بحسب فرانس برس.
..........
المستوى الحقوقي.
و على المستوى الحقوقي يستمر عدم الرضا،رغم التقدم الذي أشار إليه الاتحاد الأوروبي،و زيارة عدد من مقرري الأمم المتحدة للملكة بناء على دعوة رسمية منها،و رغم ان "بعض الأمور أدرجت في الدستور الجديد"،حسب مسؤول في منظمة حقوقية مغربية،"لكنها بالتأكيد غير كافية للحديث عن دولة القانون".
مستدلا بذلك على سجن عدد كبير من نشطاء حركة 20 فبراير،التي تطالب بمزيد من الديمقراطية و العدالة الاجتماعية،و ما زالت السلطات تمنع بالقوة بعضا من مسيرات و وقفات حركة 20 فبراير، خاصة تلك المرتبطة بالمؤسسة الملكية و المطالبة بالغاء طقوس حفل الولاء أو تلك المطالبة بتخفيظ ميزانية البلاط في ظل الأزمة الاقتصادية.
و لا تستثنى مسألة تقاسم السلطات بين رئيس الحكومة و الملك خلال مراحل تأويل فصول الدستور الجديد،من المناقشات،فقد عبر مؤخرا الأمير هشام ابن عم الملك الملقب ب"الأمير الأحمر"،خلال حوار تلفزيوني عن أسفه لقبول حزب العدالة و التنمية ب "الاكتفاء بمهام ادارية بسيطة" لا تتناسب مع السلطات الممنوحة له،لكن بالنسبة لرئيس الحكومة المغربية عبد الإله ابن كيران فالديموقراطية في المغرب تتقدم ب "خطوات صغيرة" لكنها "ثابتة".
..........
عاهل المغرب.
على الصعيد نفسه لم يواجه الملك محمد السادس عاهل المغرب مثل غيره من الحكام العرب تحديا في الشوارع أوائل العام الماضي و سارع الى إصلاح الدستور المغربي و أجرى انتخابات و سمح لحزب إسلامي بقيادة الحكومة،و احتوى رد فعله الاحتقان الشعبي و قوبل بالإشادة من الغرب و بدا أنه وضع المغرب على طريق اكثر ديمقراطية و لكن رغم مرور 20 شهرا على هذا لم يتضح بعد مقدار السلطة التي انتقلت من يد العاهل المغربي.
و قال وزير الاتصال مصطفى الخلفي "المغرب استثناء في المنطقة."
و أضاف "نجحنا في الوصول الى طريق ثالث بين الثورة و نظام الحكم القديم الا و هو الإصلاح في إطار من الاستقرار و الوحدة".
و في إطار الدستور الجديد يحتفظ الملك محمد السادس الذي تتعزز شرعيته بمصوغاته الاسلامية "كأمير للمؤمنين" بسيطرته على الجيش و المؤسسات الأمنية و الشؤون الدينية بينما يسن البرلمان القوانين و تدير الحكومة شؤون البلاد.
و قال دبلوماسي غربي عن الإصلاحات "بدأت الحياة تدب في المؤسسات الرئيسية المنصوص عليها في الدستور.نطاق الجدل يتغير.الشعب يشعر بأنه جزء من العملية".
و لكن بعد 20 عاما من الإصلاحات المتقطعة التي بدأت في عهد والده الراحل الملك الحسن الثاني لا يعتقد كل المغاربة بأن القصر خفف من سيطرته كثيرا.
و قال المؤرخ المغربي معاطي منجب "النظام الملكي يتمتع بغريزة قوية لحب البقاء...التكتيك الرسمي هو فرق تسد و جرى هذا بشكل ممنهج لنحو 400 عام".
و أضاف انه بعد الانتفاضات التي اجتاحت العالم العربي العام الماضي اكتسبت الحكومة التي تولى حزب العدالة و التنمية رئاستها في يناير كانون الثاني قدرا من النفوذ الحقيقي.
و لكن في أغسطس آب شعر الملك و مستشاروه بالجرأة الكافية لاستعادة بعض من "صلاحياتهم التقليدية غير الدستورية".
و ربما يجازف حزب العدالة و التنمية بمصداقيته وسط قاعدته الإسلامية بتوليه الحكم ليجد أن السلطة الحقيقية ليست في يده و هو ما حدث مع الحزب الاشتراكي المعارض في التسعينات.
و قال الاقتصادي نجيب الكسبي "لم يمر عليهم عام في الحكم بعد لكن ما أعلنوه ليس مشجعا."
و أضاف "علقوا مع النظام.التاريخ يعيد نفسه".

و رد الخلفي و هو ايضا المتحدث باسم الحكومة قائلا إن من الطبيعي أن تخسر الأحزاب التي تتولى الحكم قدرا من شعبيتها و إن حزب العدالة و التنمية كان يدعم النظام الملكي حتى حين كان في صفوف المعارضة".
و أضاف "نحن نؤمن بالدور التاريخي المهم للنظام الملكي في الدفاع عن الوحدة و الاستقرار و قيادة الإصلاحات الضرورية".
و ربما يكون احتمال اندلاع انتفاضة وشيكة قد انحسر لكن التوترات الاجتماعية و الاقتصادية متأججة في دولة تعاني تفاوتا كبيرا في الدخول الى جانب ما وصفه الخلفي بعقود من الفساد،و عدد مشاكل المغرب الأخرى مثل البطالة و الفقر و الصحة و الأمية و هي كلها أمور تحتاج الى الاستثمارات و الحكم الرشيد. بحسب رويترز.
و عانى الاقتصاد المغربي الذي يعتمد على واردات الوقود و القمح من الكساد في اوروبا الذي أضر بقطاع السياحة و تحويلات المغاربة الذين يعملون بالخارج و كثير منهم في اسبانيا.
"و يحتل المغرب المرتبة 130 من جملة 187 دولة على مؤشر الأمم المتحدة للتنمية البشرية و تبلغ نسبة الأمية بين البالغين 56 في المئة من عدد سكانه البالغ 32 مليون نسمة.
و يستنزف الدعم على الغذاء و الوقود نحو 54 مليار درهم (ستة مليارات دولار) في العام او ستة في المئة من الناتج المحلي الإجمالي".

و يرى كثيرون أن الدعم يمثل إهدارا و يفيد ميسوري الحال أكثر من المعوزين لكن إلغاءه قضية سياسية ساخنة و يمكن أن يواجه رفضا شعبيا واسع النطاق بين الفقراء المتشككين في الوعود بصرف مبالغ نقدية تعويضا عن الدعم و أفراد الطبقة المتوسطة الذين سيدفعون مزيدا من الاموال الى جانب الشركات التي كونت ثرواتها من وراء السكر و دقيق القمح و الطاقة التي تحصل عليها بأسعار بخسة.
.........
شبكة النبأ المعلوماتية-الأحد 16/كانون الأول/2012




الملك محمد السادس أدخل سلسلة من الاصلاحات منذ توليه العرش سنة 1999


_________________
The key to immortality is first living a life worth remembering

Bruce Lee
avatar
In The Zone
Admin
Admin


عدد المساهمات : 4731
تاريخ التسجيل : 21/11/2010
الموقع : الأردن

هام المغرب...أزمات اقتصادية عالقة و إشكاليات حقوقية متجذرة.

مُساهمة من طرف In The Zone في الأحد ديسمبر 16, 2012 6:44 pm



_________________
The key to immortality is first living a life worth remembering

Bruce Lee
avatar
In The Zone
Admin
Admin


عدد المساهمات : 4731
تاريخ التسجيل : 21/11/2010
الموقع : الأردن

هام عفو ملكي عن مغتصب أطفال إسباني يفجر أزمة سياسية

مُساهمة من طرف In The Zone في الإثنين أغسطس 05, 2013 12:02 am

المغرب: عفو ملكي عن مغتصب أطفال إسباني يفجر أزمة سياسية
......
تحول الغضب الشعبي ضد قرار العفو الملكي عن مواطن اسباني أدين باغتصاب 11 طفلا في المغرب،إلى أزمة سياسية و إلى مظاهرات احتجاجية ضد القرار.ما اضطر القصر إلى نفي علم الملك بجرائم المغتصب و وعد بفتح تحقيق.
العنف المفرط لقوات الأمن المغربية لم يمنع مئات المواطنين من الاحتجاج بقوة على قرار الملك محمد السادس بالعفو عن مواطن اسباني أدانه القضاء المغربي بالسجن لمدة 30 سنة لاغتصابه 11 طفلا مغربيا.
و واجه المتظاهرون قوات الأمن بشعار "وا على شوهة" الذي يفيد بالدارجة المغربية "يا لها من فضيحة".
ففي سابقة هي الأولى من نوعها خرج مواطنون مغاربة للاحتجاج على قرار ملكي بالعفو عن شخص أدانته العدالة،و ذلك في مدن الرباط و طنجة و تطوان و خريبكة و أكادير بداية شهر أغسطس.
و قد زاد استخدام عنف قوات الأمن في مواجهة محتجين بالضرب أمام مقر البرلمان من حدة الغضب الشعبي،كما ظهر ذلك في تعليقات رواد المواقع الاجتماعية و تغطيات الجرائد الالكترونية طيلة يوم السبت.
و هي ضغوطات دفعت بالديوان الملكي إلى إصدار بيان مساء نفس اليوم،في سابقة أخرى من نوعها،أوضح أن الملك لم يكن على علم بخطورة الجرائم التي اقترفها الشخص المستفيد من العفو الملكي،موضوع الرفض الشعبي.
......
صدمة هائلة
بناء على ملتمس للعاهل الاسباني خوان كارلوس أُثناء زيارته للمغرب قبل أيام أعلن القصر الملكي في 30 يوليوز الماضي عفوا جماعيا شمل 48 مواطنا أسبانيا سجناء في المغرب.
و في اليوم التالي أكد حميد كرايري،المحامي الذي تطوع باسم الجمعية المغربية لحقوق الإنسان للترافع في قضية اغتصاب 11 طفلا،أن الشخص المدان في هذه القضية استفاد بدوره من العفو الملكي.
و يتعلق الأمر بمواطن أسباني قضت العدالة المغربية بسجنه 30 سنة لقيامه باغتصاب هؤلاء الأطفال و تصويرهم.و كانت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان قد أشادت في حينه بهذا الحكم و اعتبرته "شجاعا".
بمجرد ما تأكد النبأ ارتفعت الأصوات المنددة بهذا العفو الملكي على وقع الصدمة و الاندهاش.
الموقع الشبكي "لا للعفو عن المجرم الاسباني" التي أنشأها نشطاء على موقع فايسبوك،ضمت آلاف المشاركين بتعليقات غاضبة و مطالبة بالتراجع عن العفو الملكي و الاعتذار للمغاربة و عائلات الضحايا.
تبريرات الحكومة المغربية عمقت صدمة الغاضبين.
"أي مصلحة وطنية هذه التي تجعلنا نعفو عن مجرم اغتصب أطفالنا؟" هكذا تصرخ متظاهرة في وقفة بالعاصمة المغربية تم منعها يوم الجمعة الماضي.
و ذلك في إشارة منها إلى ما أوردته وزارة العدل المغربية في بيان لها من أن قرار العفو "قرار ملكي أملته من غير شك مصالح وطنية".
.......
في حواره مع DW يؤكد حميد كرايري أن "عددا من قضايا اغتصاب الأطفال التي عرضت على المحاكم في مدينتي مراكش و أكادير على الخصوص شابها تساهل مع الأجانب.فحين يتعلق الأمر بمذنب أجنبي يتم التعامل معه بنوع من التخفيف أو يستفيد من العفو بعد إدانته".
جمعية "ما تقيش ولدي" المتخصصة في قضايا اغتصاب الأطفال،تؤكد أن الإحصائيات المتوفرة لديها تفيد تسجيل 26 ألف حالة اغتصاب للأطفال سنويا في المغرب،بمعدل يقارب 71 حالة اغتصاب للأطفال كل يوم.
و لازالت الجمعية و منظمات حقوقية أخرى تطالب بتشديد العقوبات في حق المدانين بجرائم الاغتصاب في حق الأطفال.
.....
أزمة سياسية
الرفض الشعبي العارم لقرار العفو الملكي يواجهه من جهة أخرى كيفية تعامل السلطات المغربية مع الأزمة.فمع اندلاع الشرارة الأولى للاحتجاجات على شبكات التواصل الاجتماعي،أدلى وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة بتصريح متناقض حول القضية.حيث ذكر مصطفى الخلفي يوم الخميس 1 غشت في لقائه الأسبوعي مع الصحافة،إنه لا علم له بقرار العفو الملكي عن الأسباني مغتصب الأطفال المغاربة،غير أنه أضاف في نفس اللقاء أنه تم اتخاذ قرار بترحيل المواطن الأسباني إلى خارج المغرب،كما نقل ذلك موقع "لكم" الالكتروني.
و مع اشتداد الغضب الشعبي في العالم الافتراضي لمواقع الأنترنت،خرج وزير العدل و الحريات بتوضيحات جديدة،ليؤكد فيها بوجود مغتصب لأطفال مغاربة و محكوم عليه ب 30 عاما سجنا من بين المستفيدين من العفو الملكي بمناسبة عيد العرش.
لكن الوزير الرميد حرص،من خلال بيان صادر عن وزارته يوم الجمعة 2 غشت،للتأكيد على أن هذا العفو "قرار ملكي أملته من غير شك مصالح وطنية"، و أن "لا علاقة لوزارة العدل به".
لكن خروج الغضب الشعبي من العالم الافتراضي إلى شوارع مدن مغربية و تداعيات العنف المفرط في مواجهة المحتجين وسط العاصمة الرباط،دفعت بالديوان الملكي لإصدار بيان يتضمن توضيحات جديدة متناقضة مع راوية وزارة العدل حول "المصالح الوطنية" التي أملت العفو على مغتصب الأطفال الاسباني.
فالبيان الملكي يكشف أنه "لم يتم بتاتا إطلاع الملك محمد السادس،بأي شكل من الأشكال و في أية لحظة بخطورة الجرائم الدنيئة المقترفة التي تمت محاكمة المعني بالأمر على اساسها." و أن الملك ما كان ليوافق على هذا العفو "بالنظر لفداحة الجرائم الرهيبة التي اتهم بها."
كما أفاد البيان أن الملك "أمر بفتح تحقيق معمق من أجل تحديد المسؤوليات،و نقط الخلل التي قد تكون أفضت لإطلاق السراح هذا،الذي يبعث على الأسف". إضافة إلى "إعطاء التعليمات لوزارة العدل من أجل اقتراح إجراءات من شأنها تقنين شروط منح العفو في مختلف مراحله."

......
إفلات من العقاب
كان لافتا للانتباه حضور العديد من الأسر رفقة أطفالهم خلال الوقفة الاحتجاجية الممنوعة ضد العفو الملكي على مغتصب الأطفال الاسباني.
بعض هؤلاء الأطفال نالهم أيضا نصيب من العنف الذي استخدمه رجال الأمن،و قد أوردت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في حصيلة أولية للضحايا حالة طفلة لا يتجاوز عمرها 7 سنوات تعرضت للضرب رفقة والدتها و شقيقتها.
الكثير من المحتجين عبروا عن خوفهم على سلامة أبنائهم بعد العفو عن شخص أدين باغتصاب 11 طفلا.
"أنا هنا لأنني خائفة على أبنائي،كيف نطمئن للقضاء و القانون إذا كان مغتصبو الأطفال يستفيدون من العفو" تقول إحدى المتظاهرات في حديث لـDWخلال الوقفة الاحتجاجية.بينما كان محتجون يرفعون شعار "هذا هذا عار،الطفولة في خطر".
في بيان لمكتبها المركزي نبهت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان إلى أن العفو الملكي في هذه القضية "يعد تعطيلا لأحكام القضاء و طعنا في مصداقيته،و تشجيعا على الإفلات من العقاب و احتقارا لكرامة الشعب المغربي،خاصة و أنه لم يكد يمضي من العقوبة المقررة في حقه غير اثنين و ثلاثين شهرا."
و أعلنت الجمعية أنها تفكر في "اتخاذ جميع المبادرات الممكنة،من أجل متابعة هذا الجاني أمام المحاكم الدولية و الأوروبية،و ذلك بالتنسيق مع الهيئات و المنظمات المهتمة بحقوق الطفل."
في حين ذكر معلقون في إحدى الصفحات المخصصة للموضوع على موقع فايسبوك أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها العفو عن مغتصب أطفال،و أشارت سمية نعمان جسوس،الباحثة السوسيولوجية على صفحتها في موقع فايسبوك،الى قضية مواطن مغربي أدين ب20 سنة سجنا نافذا لاغتصابه أطفالا، لكنه لم يقض وراء القضبان سوى سنتين لاستفادته من عفو ملكي،مستنكرة دور الرشوة و الفساد في الاستفادة من العفو.
.........
04.08.2013
اسماعيل بلاوعلي
موقع صوت ألمانيا


بعد زيارة الملك الإسباني خوان كارلوس للمغرب جاء قرار الملك محمد السادس بالعفو عن مواطنين أسبان من بينهم مغتصب أطفال


رفض شعبي عارم لقرار العفو الملكي


_________________
The key to immortality is first living a life worth remembering

Bruce Lee

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 10:19 pm